منتديات أطياب العراق

اهلا وسهلا بكم في منتدياتكم منتديات أطياب العراق

منتديات أطياب العراق اسلاميه اجتماعيه ثقافيه سياسيه رياضيه ترفيهيه والمزيد...........

  اعلان هام جدا     " ان منتديات أطياب العراق بحاجه الى اعضاء ومشرفين فمن يجد في نفسه القدره على ذلك ماعليه سوى التسجيل في المنتدى ثم كتابه شيء بسيط من سيرته الذاتيه في قسم الشكاوي والاقتراحات وان واجه اي مشكله في التسجيل يمكنه طرح مايريد في منتدى الزوار والذي يقع داخل قسم الشكاوي والاقتراحات (علما ان الترشيح لكلا الجنسين). "       الاداره

    العراق العظيم

    شاطر

    تصويت

    هل انت مستعد لتضحيه من اجل العراق

    [ 0 ]
    0% [0%] 
    [ 0 ]
    0% [0%] 
    [ 0 ]
    0% [0%] 

    مجموع عدد الأصوات: 0
    avatar
    اميرالنجف
    .
    .

    الجنس : ذكر عدد المساهمات : 206
    نقاط : 11421
    تاريخ التسجيل : 28/10/2012

    العراق العظيم

    مُساهمة من طرف اميرالنجف في الأحد نوفمبر 04, 2012 4:35 am



    الحدود


    العراق (رسميا: جمهورية العراق) (بالكردية:كۆماري عێراق) (بالتركمانية:Irak Cumhuriyeti)، إحدى دول غرب القارة الآسيوية المطلة على الخليج العربي. يحدها من الجنوب الكويت والمملكة العربية السعودية، ومن الشمال تركيا، ومن الغرب سوريا والأردن، ومن الشرق إيران[1]، وهي عضو في جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي وأوبك. معظم المنطقة التي تسمى بالعراق حاليًا كانت تسمى ببلاد ما بين النهرين (بيث نهرين ܒܝܬ ܢܗܪܝܢ بالآرامية و(باليونانية: Μεσοποταμία) وتنطق ميسوبوتاميا التي كانت تشمل الأرض الواقعة بين نهري دجلة والفرات بما في ضمنها أراضي تقع الآن في سوريا وتركيا ووجدت آثار سومرية في الكويت[9][10] والبحرين[11][12][13] والأحواز وأيضاً لها اتصال بالحضارات الأخرى القديمة في مصر والهند[14].
    الخليج العربي هو المنفذ البحري الوحيد للعراق على العالم حيث يبلغ طول الساحل البحري للعراق حوالي 58 كيلومتر ويعد ميناء أم قصر في البصرة من أهم الموانئ العراقية المطلة على الخليج[15]. يمر نهرا دجلة والفرات في البلاد من شماله إلى جنوبه، واللذان كانا أساس نشأة حضارات ما بين النهرين التي قامت في العراق على مر التاريخ حيث نشأت على أرض العراق وعلى امتداد 8000 سنة مجموعة من الحضارات على يد الأكديين والسومرين والآشوريين والبابليين. وأول من اخترع الحرف بالعالم هم السومريون[16].

    تسميات العراق
    سميت المنطقة التي تشكل معظم أنحاء العراق وصولا إلى منابع دجلة والفرات خلال عصور ما قبل الميلاد ب-"بلاد نهرين" باللغة الأكادية بمعنى "أرض الأنهار" ومنها اشتقت التسمية الإغريقية: "Μεσοποταμία" والتي تعني "ما بين الأنهار".[17] كما عرفت المنطقة خلال فترة القرون الوسطى بتسمية "عراق العرب" وذلك تفريقا لمنطقة عراق العجم والتي تقع غرب إيران حاليا.[18] وشملت هذه التسمية الأخيرة وادي دجلة والفرات جنوبي تلال حمرين ولم تشمل شمال العراق ومنطقة الجزيرة الفراتية.[19]
    أما تسمية العراق فتعود إلى حوالي القرن السادس الميلادي، ويعتقد أن أصل التسمية تعود إلى تعريب لمدينة أوروك (الوركاء) السومرية.[20][21] بينما يعتقد باحثون آخرون التسمية مشتقة من الفارسية الوسطى عيراق والتي تعني "الأراضي المنخفضة".[22]


    الموقع

    تقع جمهورية العراق في جنوب غرب قارة آسيا، لذا فهي تقع ضمن منطقة الشرق الأوسط. وتشكل القسم الشمالي الشرقي من الوطن العربي. تحدها تركيا من الشمال، وإيران من الشرق، وسوريا والأردن والمملكة العربية السعودية من الغرب، والكويت والمملكة العربية السعودية من الجنوب. وتمتد بين خطي عرض ‘5 29° و 22 °37 شمالا، وبين خطي طول 45 °38 و‘45 °48

    المساحة

    تبلغ مساحة العراق438,317كم2 ،إذ تشكّل المياه مانسبته 0.29% من مساحة اليابسة .

    العملة الرسمية

    الدينار وهو العملة الرسمية في العراق ويصدر من قبل البنك المركزي العراقي. ينقسم الدينار إلى 1,000 فلس إلا أن معدلات التضخم العالية في أواخر القرن العشرين تسببت في هجر مسكوكات المعدنية التي كانت تسك بالفلس حيث أصبحت خارج التدوال.
    الدينار العراقي الجديد
    عقب غزو قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية واحتلال العراق في عام 2003 قامت سلطة الائتلاف المؤقتة باصدار دينار عراقي جديد من 15 أكتوبر 2003 إلى 15 يناير 2004 حيث كانت العملة الجديدة تطبع في مطابع ديلارو في بريطانيا وكانت طباعتها ذو مواصفات جيدة يصعب تزويرها وتم استعمالها في جميع ارجاء العراق بما فيها إقليم كردستان في شمال العراق وتمت عملية تبديل العملة حيث استبدل كل دينار مطبوع في العراق أو الصين بدينار عراقي جديد اما الدينار العراقي المطبوع في سويسرا فتم تبديله ب 150 دينارا حديثا.


    التقسيمات الإدارية


    ويتكون العراق من 18 محافظة (الكردية: پاريزگه Pârizgah) بضمنها إقليم واحد هو إقليم كردستان العراق والذي يشمل يشمل محافظات أربيل، دهوك، السليمانية. وتقسم المحافظات إلى أقضية. وإقليم كردستان هو المنطقة الوحيدة المحددة قانوناً داخل العراق ولها حكومتها الخاصة وقواتها الخاصة الرسمية.
    سكان العراق حسب المحافظات

    ت المدينه عددالسكان
    1 محافظة بغداد 6,702,538
    2 محافظة ديالى 1,397,717
    3 محافظة الأنبار 1,483,359
    4 محافظة كركوك 1,325,853
    5 محافظة صلاح الدين 1,337,786
    6 محافظة نينوى 3,106,948
    7 محافظة السليمانية 1,784,853
    8 محافظة أربيل 1,532,081
    9 محافظة دهوك 1,072,324
    10 محافظة واسط 1,150,072
    11 محافظة بابل 1,729,666
    12 محافظة كربلاء 1,013,254
    13 محافظة النجف 1,221,228
    14 محافظة ميسان 922,890
    15 محافظة ذي قار 1,744,398
    16 محافظة القادسية 1,077,614
    17 محافظة المثنى 683,126
    18 محافظة البصرة 2,405,434

    اللغات واللهجات

    العربية هي لغة الأغلبية، ويتحدث الكردية حوالي 20٪، جنوب الأذرية (تسمى "التركمان" محليا) يتحدث بها بنسبة 5٪ - 10٪ من الناس، والتركمان العرقية والآشورية الجدد ويتحدث الآرامية بنسبة 3٪ - 5٪ من الناس، والعرقية أساسا المسيحيين الآشوريين. ويتحدث المندائية (وغيرها من الأصناف النيو الآرامية)، Shabaki، الأرمن، والغجر، والفارسية من قبل عدد قليل من بين 25،000 و 100،000 لكل منهما. قد يكون هناك بعض الشيشان وجورجيا، والناطقين باللغات القوقازية الأخرى أيضا. قبل الغزو في عام 2003، وكانت اللغة العربية هي اللغة الرسمية الوحيدة. منذ دستور جديد للعراق وافق في يونيو 2004، باللغتين العربية والكردية لغتان رسميتان، في حين يتم الاعتراف الآشورية النيو الآرامية وجنوب الأذرية (المشار إليها باسم "السريانية" على التوالي و"التركمان" في الدستور) اللغات الإقليمية وبالإضافة إلى ذلك، يجوز لأي منطقة أو محافظة أخرى تعلن اللغات الرسمية إذا كان غالبية السكان توافق في استفتاء عام.

    الديانات

    العراق ذي غالبية مسلمة حوالي 97% من السكان (شيعة 49-52%، سنة 45-48%)ويشكل المسيحيون والصابئة واليزيديين حوالي 3% مع وجود طفيف لمعتنقي الديانة البهائية, يذكر أن اليهود في العراق كانوا يشكلون ما يزيد على 4% من السكان بعد الحرب العالمية الثانية لكن أحداث الفرهود والهجرة القسرية التي تعرضوا لها من قبل النظام الملكي قلصت أعدادهم إلى ما يقارب ال 10000 نسمة، وحالياً لا يوجد سوى أعداد قليلة منهم بعضهم قد غير ديانته في بطاقته الشخصية إلى ديانة أخرى تجنباً للمشاكل.

    الأعياد والعطلات الرسمية

    يعتبر يوما الجمعة والسبت من كل أسبوع عطلة رسمية الدوائر الحكومية. بالإضافة لذلك هناك 12 عطلة رسمية أخرى:
    التاريخ المناسبة الملاحظات
    1 يناير رأس السنة الميلادية -
    6 يناير عيد الجيش -
    21 مارس نوروز
    9 أبريل يوم التحرير كردستان العراق فقط
    1 مايو عيد العمال العالمي -
    14 يوليو يوم الجمهورية ذكرى ثورة 14 تموز 1958
    3 أكتوبر يوم وطني ذكرى انتهاء الانتداب البريطاني عام 1932
    حسب التقويم الهجري رأس السنة الهجرية 1 محرم
    يوم عاشوراء 10 محرم
    المولد النبوي الشريف 12 ربيع الأول
    عيد الفطر (3 أيام) 1-3 شوال
    عيد الأضحى (4 أيام) 10-13 ذو الحجة


    مأكولات

    تتنوع في العراق الاكلات الشعبيه ومكوناتها وطرق تحضيرها. وتختلف الأكلات العراقية باختلاف المنطقة الجغرافية في العراق بحكم تغير البيئة ومواردها. ومن أشهر الاكلات الشعبية العراقية:[259]
    دولمة:- وهي ماتسمى في بعض الدول بالمحشي وتمتاز بتنوع مكوناتها.
    برياني- تشبه اكلة الكبسة الخليجية وهي عبارة عن رز يخلط مع بعض المكسرات كالفستق واللوز وأيضا اللحم المفروم ويستخدم له نوع خاص من التوابل والبهار.
    الباچة:- وهي اكلة شعبية مكونة من لحم رأس الخروف مع أرجله يتم سلقها وأكلها مع الخبز والرز.
    التمن والقيمة: وهي اكلة مشهورة في جنوب ووسط العراق خاصة في المناسبات الدينية وتتكون من مهروس الحمص واللحم مع الرز.
    المسكوف: وهي اكلة بغدادية شهيرة لها طريقة خاصة في الاعداد إذ تشوى السمكة وهي معلقة على اعواد من الخشب وقد اشتهر بيها شارع أبو نؤاس في منطقة الرصافة ويستخدف فيها أنواع السمك النهري وبالذات سمك الكطان و الكارب

    الرياضة

    تتنوع الرياضات في العراق وتبدي الحكومة العراقية اهتماماً كبيرا في هذا المجال وخصوصا في مجال كرة القدم والتايكواندو وخماسي الكرة وكرة السلة وألعاب القوى والشطرنج والملاكمة ولكل هذه الرياضات انتشار جيد في الوسط الشعبي بالإضافة إلى الصيد والتزلج والتزلج بشكل عام موسمي ومحصور في المناطق الجبلية في شمال العراق, كذلك تبدي الدولة العراقية اهتمام كبيرا برياضة ((المعاقين)) وقد حققت فرق ذوي الاحتياجات الخاصة الرياضية العديد من البطولات والميداليات المحلية والعربية والعالمية.

    في مجال كرة القدم

    تعتبر كرة القدم الرياضة الأكثر شعبية في العراق. تأسيس اتحاد العراق لكرة القدم رسميا كان عام 1948 لتتم بعدها بعامين فقط عملية انضمامه إلى الاتحاد الدولي الفيفا عام 1950[233] أما انضمامه إلى الاتحاد الآسيوي لكرة القدم فقد احتاج حتى عام 1971.
    للكرة العراقية العديد من الانجازات الكروية على مختلف الصعد. على المستوى القاري استطاع منتخب العراق الفوز بلقب كأس الأمم الآسيوية لكرة القدم مرة واحدة لعام 2007[234]. أما إقليميا استطاعت الفوز عبر منتخبها الأول ببطولة كأس العرب 4 مرات[235] كانت على التوالي اعوام : 1964[236] – 1966[237] –1985[238] – 1988[239] إضافة إلى الفوز ببطولة كأس الخليج 3 مرات[240] اعوام 1979[241] – 1984[242] -1988[243].
    كما حقق منتخب العراق تحت 19 سنة حيث فاز المنتخب العراقي للشباب ببطولة كأس آسيا للشباب 5 مرات[244] في تاريخه كانت أعوام: 1975 –1977[245] – 1978 – 1988[246] –2000.
    أما الإنجازات الأكبر في تاريخ الكرة العراقية فقد كان الوصول إلى نهائيات كأس العالم عام 1986 بالمكسيك وفوزه ببطولة كأس الأمم الآسيوية عام 2007، إضافة إلى فوزه بالمركز الرابع بدورة الألعاب الأوليمبية الصيفية عام 2004 كأفضل انجاز محقق بتاريخ الكرة الآسيوية إلى جانب أيضاً فوزه بالميدالية الذهبية لدورة الألعاب الآسيوية التي اقيمت بالهند عام 1982.
    يضاف لذلك تأهله للعب في بطولة كأس القارات عام 2009 في جنوب أفريقيا بصفته بطل أخر دورة لبطولة أمم آسيا.
    وكاد فريق الشرطة العراقي ان يحقق للكرة العراقية دوري أبطال آسيا للأندية عام 1971 لكنه حل بالمركز الثاني بعد أن انسحب لأسباب سياسية من امام طرف المباراة النهائية الاخر فريق مكابي تل أبيب الإسرائيلي.
    وبالعودة إلى انطلاقة الكرة العراقية عمليا نجد انها انطلقت قبل فترة طويلة من تأسيس الاتحاد العراقي لكرة القدم ففي عام 1931 تم تأسيس أول نادي عراقي وهو نادي القوة الجوية ثم كان تأسيس نادي النقل عام 1937 لتكبر السبحة بعدها وإن كان العديد من الفرق الموجودة حالياً لم تبصر النور حتى مرحلة الستينات من القرن العشرين الماضي.
    انطلاقة الدوري الرسمي العراقي كان عام 1962 واستمر منذ ذلك التاريخ وحتى عام 1973 محصورا في أندية بغداد إلى أن كان بعدها التوسع إلى باقي المدن والمحافظات وتواصل إلى الآن على الرغم من فترات الإيقاف المفاجئة التي كانت بسبب الأوضاع القسرية التي سادت العراق بمختلف المراحل من أواخر القرن الفائت وأوائل القرن الحالي.

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 16, 2018 11:29 am