منتديات أطياب العراق

اهلا وسهلا بكم في منتدياتكم منتديات أطياب العراق

منتديات أطياب العراق اسلاميه اجتماعيه ثقافيه سياسيه رياضيه ترفيهيه والمزيد...........

  اعلان هام جدا     " ان منتديات أطياب العراق بحاجه الى اعضاء ومشرفين فمن يجد في نفسه القدره على ذلك ماعليه سوى التسجيل في المنتدى ثم كتابه شيء بسيط من سيرته الذاتيه في قسم الشكاوي والاقتراحات وان واجه اي مشكله في التسجيل يمكنه طرح مايريد في منتدى الزوار والذي يقع داخل قسم الشكاوي والاقتراحات (علما ان الترشيح لكلا الجنسين). "       الاداره

    هذه الوجوه فرضت وجودها رحلة العمر

    شاطر
    avatar
    كرستيلا
    .
    .

    mms :
    عدد المساهمات : 6
    نقاط : 10741
    تاريخ التسجيل : 10/11/2012

    هذه الوجوه فرضت وجودها رحلة العمر

    مُساهمة من طرف كرستيلا في الأحد نوفمبر 11, 2012 7:07 am

    تَأمَلْــتُ..تَعَجَبْتُ..وَ اسْتَفَدَتُ مِنْ البَعَضْ..!
    مَلَلتُ..اِبْتَعَدَتُ..وَتَ غَاضَيَتُ عَنْ البَعَضْ..!
    أُعْجِبْتُ..وَتَعَلَقْتُ ثُمَ نَسِيتُ البَعَضْ..!
    وَسُرْعَانَ مَا
    انْتَهَتْ الرِحْلَـة..
    !




    ..
    وُجُـوهٌ فَاَرقَتْنِـي
    ..
    جَمَعَتْنَا الصُدَفْ..تَوَطَدَتْ عَلاقَتُنَا لِتَلاقِي أَفْكَارِنَـا..
    وَتَشَابُـهِ تَصَرُفَاتِنَـا..رَأيْتُ فِيَهَا نَفْسِي..
    ثُمَ أشَاحَتْ نَظَرَهَآ وَ فَارَقَتْنِي "بِسَبَبِ الظُرُوفْ"
    وَرَحَلَتْ..كَالطُيُورِالم ُهَاجِرَة..
    وَلَكِنَنِي لَمْ أَلمَحُهَا قَطْ تُحَلِقُ فِيْ سَمَاءِ الشَوقْ..
    إِلَى مَتَى تَبْقَى الظُرُوفُ يَا تُرَى..؟!
    فَرُبَمَا لَيِسَتْ الظُرُوفَ هِي مَنْ [ أَبْعَدَهَا..! ]




    ..
    وُجُـوهٌ أَذْهَلَتْنِـي
    ..
    وُجُوهٌ مَاكِرَة..جَمِيلَةٌ مِنْ الخَارِجْ وَقَبِيِحَةٌمِنْ الدَاخِلْ..
    رُسِمَ عَلَى جَبِيِنِهَا الكَذِب..يَرِْوِي عَطَشَهَا النِفَاقْ..
    وَتَخْرُجُ مِنْ عَيْنِهَا شَرَارَةُ البُغض..
    أَذْهَلَتْنِي وَقَاحَتُهَا..!
    وَأَذْهَلَنِي ذُلُهَـا وَخُضُوعِهَا لِحَاجَتِهَا..!
    [ وَتَلاشَتْ سَاعَتَهَا..!




    ..
    وُجُـوهٌ مَزّقَتْنِـي
    ..
    وُجُوهٌ مَرِيِضَـة..
    مَرَضُهَا أنْ تَرَى الآخَرِيِنَ مَرْضَى مِثْلُهَا..!
    تَغْرِسُ الوَسَاوِسَ فِيْ قُلُـوبِ الضُعَفَـاء..
    تَنْشُرُ العَدَاوَةَ بَيْنَ الأقْرِبَـاءِ وَالأحِبَـاء..
    تُرَاقِبُ زَلاتِهِمْ لِتَنْشُرَ سُمَهَا..
    تَمَزَقَ قَلْبِي عَلَى حَالِهَـا..
    تَنَزَهْتُ عَنْهَا وَدَعَوتُ لَهَـا.
    [ بِالشِفَاءِ العَاجِل..!

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء سبتمبر 25, 2018 3:10 pm