منتديات أطياب العراق

اهلا وسهلا بكم في منتدياتكم منتديات أطياب العراق

منتديات أطياب العراق اسلاميه اجتماعيه ثقافيه سياسيه رياضيه ترفيهيه والمزيد...........

  اعلان هام جدا     " ان منتديات أطياب العراق بحاجه الى اعضاء ومشرفين فمن يجد في نفسه القدره على ذلك ماعليه سوى التسجيل في المنتدى ثم كتابه شيء بسيط من سيرته الذاتيه في قسم الشكاوي والاقتراحات وان واجه اي مشكله في التسجيل يمكنه طرح مايريد في منتدى الزوار والذي يقع داخل قسم الشكاوي والاقتراحات (علما ان الترشيح لكلا الجنسين). "       الاداره

    سيرانو برجراك

    شاطر

    Os.Hitler
    .
    .

    عدد المساهمات : 1
    نقاط : 10433
    تاريخ التسجيل : 02/11/2012

    سيرانو برجراك

    مُساهمة من طرف Os.Hitler في الأربعاء نوفمبر 21, 2012 4:44 pm

    وددت اليوم ان اشارككم رواية لطالما انبهرت بها لما فيها من معان انسانية ورومانسية جميلة
    وهي رواية (الشاعر) او (سيرانو دي برجراك)
    وهي رواية من الأدب العالمي للشاعر الفرنسي الكبير ادمون روستان, ترجمها للعربية محمد عبد السلام الجندي وهذبها الأديب الكبير مصطفى لطفي المنفلوطي.
    الرواية عبارة عن قصة لشاعر عاش في النصف الأول من القرن السابع عشر أيام الحرب الفرنسية الاسبانية وهو الشاعر الفرنسي سيرانو دي برجراك, كان سيرانو شخصية قوية أدبية يحب الفقراء و المظلومين ويكره المتملقين و النفعيين وأصحاب النفوذ الذين لا هم لهم سوى المنصب و المال. كانت له ابنة عم يقال لها روكسان , شابة مولعة بالشعر و الأدب من أسرة ثرية, أحبها حبا شديدا ولم تكن تعلم بذلك ,يتقدم الكثير من الفرسان لخطبتها لكنها ترفضهم وتصر على اختيارها ألا وهو الجندي كريستيان الذي كان إلى جانب سيرانو في الفرقة العسكرية. ونزولا عند طلب روكسان يقوم سيرانو بحماية كريستيان ويتفق معه على أن يكاتبها بما تهوى لان كريستيان لم يكن يفقه في لأدب والشعر وكلام العشاق , إلى أن تتزوج به سرا. لدى ذهابهما إلى الحرب يموت كريستيان بعد أن يطلب من سيرانو أن يخبر روكسان الحقيقة فلا يفعل, تنغلق روكسان على نفسها في دير وتتعبد.ويبدأ سيرانو بزيارتها أسبوعيا قبل أن يكيد له بعض أعدائه فيحاولون اغتياله فيصيبونه , عند ذهابه للقاء روكسان ينكشف كل شيء لتعرف أن سيرانو أحبها وانه من كان يكتب الرسائل ويحاكيها باسم كريستيان, وقبل أن يغمض عينيه للمرة الأخيرة رأى روكسان ابتسم لها ,ثم أسبل جفنيه ليموت بين ذراعيها محققا بذلك أقصى درجات حلمه.

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس يوليو 19, 2018 10:13 am